الكولاجين وحمض الهيالورونيك

الكولاجين وحمض الهيالورونيك هي مواد عضوية، الموجودة في جسم الإنسان. يوجد لكل واحد منها صفات، وظائف وفوائد مختلفة، لكن كلاهما مرتبط بالجلد وبالشعر وممكن أن يساعدان في الحفاظ على مظهر نضر وصحيّ.

ما هو الكولاجين؟

الكولاجين هو البروتين الأساسي في نسيج الضم البشريّ. مصدر الاسم هو من الكلمة اليونانية “كولا” التي تعني الغراء، و”جين” الذي يعني إنتاج. يتكوّن الكولاجين من سلاسل طويلة من الببتيد الحلزوني. تحتوي كل سلسة ما بين 19 حتى 105 أحماض أمينية. الكولاجين غير قابل للذوبان، ولا يمكن امتصاصه أو هضمه.

يتواجد الكولاجين في الطبيعة بالأساس لدى الثدييات، وبالأخص لدى الحيوانات. يمثل الكولاجين %30 من البروتين البشري. يختلف تركيزه في إجزاء مختلفة من جسمنا:

23% في عظام الجمجمة

50% في الغضروف

حتى 75% في الجلد.

يتّم إنتاج الكولاجين في الجسم طيلة الوقت. ومع ذلك، بعد سن 30 عامًا، تتحوّل عملية إنتاج الكولاجين إلى عملية صعبة بل حتى تضعف تدريجيًا مع مرور السنوات.

يشارك الكولاجين في عمل وظائف معظم الأنظمة، الأنسجة والأعضاء في جسم الإنسان. وهو مسؤول عن عدم النفاذية، عن الصلابة، الرطوبة الصحيحة، المرونة والتجدد المستمر لخلايا الجلد. الكولاجين هو مكوّن رئيسي في الغضروف وفي المفاصل، في الأسنان والعظام. يوجد للكولاجين دورًا هامًا في تطوّر ونمو الأنسجة في الأوعية الدموية وهو ضروري لعمل العضلات.

 

استخدام الكولاجين في عالم الطب يشمل:

زراعة عظام

تجدد أنسجة

علاج الحروق

عمليات جراحية تجميلية

علاج جروح معقدة

استخدامات في عمليات جراحية ترميمية

إبطاء شيخوخة الجلد

تقوية الأظافر والشعر وغيرها.

ما هو حمض الهيالورونيك؟

حمض الهيالورونيك هو بولمير خطي غير قابل للذوبان – حمض عديد السكاريد المخاطي. حمض الهيالورونيك هو أحد عديدات السكاريد المخاطية الأكثر شيوعًا في الطبيعة ويتّم إنتاجه من قِبل جميع الكائنات الحية ما عدا الطحالب. الاسم حمض الهيالورونيك مشتق من الكلمة اليونانية “hyalos” التي تعني الزجاج وفي أول مرّة تمّ عزل حمض الهيالورونيك من زجاجية عيون العجل.

يوجد لدى الشخص الذي يبلغ وزنه 70 كغم ما يقارب 15 غرامًا من حمض الهيالورونيك في الجسم. ووظيفة هذا الحمض هي بناء المادة داخل الخلايا لدى الثدييات، وهو موجود في عدة أعضاء وأنسجة بشرية: الجلد، صمامات القلب، زجاجية العين، السائل الزليلي، النسيج الضام، الظهارة وأنسجة عصبيّة. أكثر من %50 من حمض الهيالورونيك في جسمنا موجود في الجلد. يتّم إنتاج حمض الهيالورونيك في جسم الإنسان بواسطة بروتينات الموجودة في غشاء البلازما لخلايا ليفية أوليّة. فهي توسع جزيء الهيالورونيك بواسطة إضافة سكريات للبوليمر. يتم الحصول على ضمور هيالورونيكي بواسطة إنزيمات تدعى هيالورونيداز.  

حمض الهيالورونيك مسؤول عن المظهر الناعم والمرن للجلد بسبب قدرته على ربط كميات كبيرة من جزيئات الماء. يستطيع حمض الهيالورونيك ربط ماء بكميات ضعف 1000 حتى 4000 من وزنه. حمض الهيالورونيك في الأدمة له علاقة بترميم وإصلاح الأنسجة. إنه حجر الأساس لزجاجية العين البشرية ويُشكل مكونًا مهمًا في الغضروف المفصلي، حيث يتواجد هناك كغلاف حول كل خلية غضروفية وكجزء رئيسي من السائل الزليلي، حيث يعمل هناك كمادة تشحيم ووسيط أيضي وكمصفاة.

حمض الهيالورونيك بتركيز مختلف وتحت أسماء تجارية مختلفة يُستخدم لـ :

عمليات جراحية في العينين

جراحة الأعصاب

طب العظام والرضوح

العناية بالجلد وغيرها

 

للتلخيص،

الكولاجين حمض الهيالورونيك هما مكوّنان عضويان الموجودان في جسم الإنسان. الكولاجين هو البروتين الرئيسي في أنسجة الضم البشريّة.

الكولاجين مسؤول عن الشد، الصلابة، الرطوبة السليمة، المرونة والتجدد الدائم لخلايا الجلد. الكولاجين هو مكوّن أساسي في الغضروف وفي المفاصل، في الأسنان والعظام، وهو ضروري لأداء وظائف العضلات ولمبنى الأوعية الدموية. حمض الهيالورونيك مسؤول عن مظهر ناعم للجلد وله علاقة بترميم الجلد. يُستخدم كحجر الأساس لزجاجية العين البشرية، وكمكون مهم في الغضروف المفصلي، وكجزء رئيسي من السائل الزليلي.

 

الكولاجين وحمض الهيالورونيك توصيات

نظام غذائي صحي، روتين تدريبات واستخدام منتجات غير سامة بإمكانها أن تساعد جدًا في روتين ونظام العناية والعلاج الشخصي. أحيانًا ممكن أن يؤدي تناول مكملات إضافية على شكل أقراص أو مسحوق إلى زيادة وتضخيم العملية نفسها. الكولاجين وحمض الهيالورونيك هما مُنتجان اللذان يعتبران كناجعين لصحة ومرونة الجلد، الشعر، الأظافر ولمنع تأثيرات الشيخوخة.

لكن، كلما تقدمنا في السن، يتحلل الكولاجين ويختفي من جسمنا مما يؤدي إلى تكوّن التجاعيد، جفاف الجلد، تكسّر الشعر وآلام في المفاصل. لذلك، يعتقد العديد من الأشخاص بأنّ إضافة كولاجين إلى الجسم بإمكانه أن يحسّن من صحة الجلد والشعر، تقليل آلام المفاصل وضمور العضلات، زيادة استقلاب المواد، إنتاج الطاقة للكتلة العضلية، وتقوية الشعر، الأظافر والأسنان وغيرها.

تناول مكملات حمض الهيالورونيك

يعرّف WebMD حمض الهيالورونيك كدواء الذي يُستخدم في أحيان متقاربة لعلاج آلام المفاصل المُزمنة أو الفصال العظمي، عمليات جراحية في العينين، ويًستخدم أيضًا كحشوة للشفتين في العمليات التجميلية. يوصي أطباء الجلد وأطباء آخرين بحمض الهيالورونيك في أحيان متقاربة بسبب مقدرته على تحسين قوام الجلد ومظهره، وهو مشمول أيضًا في العديد من منتجات العناية بالبشرة المستخدمة ضد شيخوخة الجلد. حمض الهيالورونيك ممكن أن يساهم في تحسين الجلد الجاف والمائل إلى الشيخوخة، ويساعد في تقليل التجاعيد، ترميم وإصلاح الجروح والحروق الشمسية وغيرها.  

تناول مكملات كولاجين

الكولاجين هو مُكمل الذي يعتبر كمساعد في نمو الشعر وصحته، وكداعم لمرونة الجلد وشيخوخته وكمساعد في الحفاظ على مفاصل صحية.

يحظى الكولاجين باهتمام كبير في عالم العناية بالشبرة والجمال، ويتم بيعه أيضًا كمسحوق الذي يمكن إضافته إلى خليط الفاكهة أو كمُكمل يتّم تناوله كقرص.

يوجد نوعان من مُكملات الكولاجين التي تحظى بشعبية:

كولاجين هدروليتي (كولاجين حلمهي) وجيلاتين.

يتكوّن الجيلاتين عند طهي الكولاجين، وهي عملية تؤدي إلى تفكك البروتين الأكبر إلى بيبتيدات أصغر، والتي يتّم امتصاصها بسهولة أكبر في الجسم.
تمّ فحص كلا المنتجين وقد أثبت أنهما يحسنان الكتلة العضلية، مرونة الجلد ويخففان التهاب المفاصل..

الكولاجين مقارنة بحمض الهيالورونيك

يوجد للكولاجين ولحمض الهيالورونيك فوائد عديدة، وقد تمت المصادقة عليهما من قِبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) على أنهما آمنان لاستهلاك الإنسان، والبحث حول تأثيراتهما المفيدة لجسمنا لا يزال في ذروته. الكولاجين هو بروتين رائع، وحمض الهيالورونيك يساعد في الحفاظ على الكولاجين، لذلك يقوم الكثير من الأشخاص بتناولهما سويًا. الطريقة الممتازة للكشف عن ما يناسبك هي اختباره بنفسك.

بحسب رأينا، ليست هناك حاجة للاختيار ما بين الكولاجين وحمض الهيالورونيك إذا يمكن استخدام كليهما! لقد طور خبراؤنا الصيغة الصحيحة والأفضل لك. كولاجين پلوس 7 مكونّات يمنح بشرتك مظهرًا براقًا وصحيًا، وكذلك حجمًا، مرونة وصلابة. يمكن رؤية نتائج بعد ثمانية أسابيع حتى أربعة عشر أسبوعًا.

يتّم إنتاج جميع منتجات شركة جيكوڤ في إسرائيل بموجب شروط إنتاج المُصادق عليها من قِبل وزارة الصحة. تعتبر الشركة بأنّ الحفاظ على البيئة والحيوانات وحمايتهم هو أمر ذات قيمة عليا، ولهذا السبب لا تقوم بإجراء تجارب على الحيوانات.

 

يستند المقال إلى معطيات من المقالات التالية:

http://www.differencebetween.net/science/difference-between-collagen-and-yaluronic-acid/

https://simplyandreea.com/beauty-supplements-taking-collagen-vs-hyaluronic-acid/